أخبار عاجلة
الرئيسية / الجزائر / يا هابت حناشي…من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة!!!

يا هابت حناشي…من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة!!!

يبدو أن هابت حناشي فقد صوابه وحول قناته إلى منصة لمهاجمة الشرفاء الذين يفضحون العصابة، التي توفر له رخصة ممارسة الإعلام بقذارة، ودون مهنية تجاه ما يحدث في الوطن من مخاض يقوده الأحرار وغايتهم الأسمى  الإرتقاء نحو جزائر افضل! 
للأسف هذا الصحفي، الذي أساء لنفسه ولمهنة الصحافة بممارسته للإبتزاز، بشكل مفضوح، تحول إلى مُنظر في الاخلاق والوطنية وحقيقته بعيدة كل البعد عن ما يفوح به لسانه، وأنانيته المفرطة، وإدعاءه الكاذب أنه لم يتلقى الدعم من السلطة، والواقع أنه يتلقى الدعم وفوق كل هذا الأوامر الواحدة تلو الأخرى من مركز عنتر، ويا ويله إن حاد عن تنفيذها! 
الصحفي هاجم بشكل عنتري يوسف بعجة رجل أعمال جزائري عصامي ناجح بالخارج، كان ضحية العصابة، التي لا يتوقف عن مدحها هابت حناشي بخبث ومكر لاعبا على وتر الوطنية، مدعيا أنه القلم الذي يكتب دفاعا عن الوطن!
هذا الصحفي المأجور بثمن بخس، حاول إنجاز روبورطاج أكاذيب للمس بسمعة رجل الأعمال يوسف بعجة، لكنه لم يجد شهود الزور الذين يلبون رغبته، حيث رفض الصحفي عبد اللطيف بورحلة الذي كان يشتغل بمؤسسته غير الموقرة إنجاز تلك المهمة القذرة، ثم اتصل راغبا صحفي جزائري مقيم بسويسرا، لكن الأخير رفض أيضا المشاركة في جرمه، ولم يكتفي فقط بمحيط الإعلام، بل تجاوز ذلك وبوقاحة إلى طلب شهادة بعض العمال ممن كانوا يشتغلون لدى مجموعة يوسف بعجة، لكنهم رفضوا، وردوها في وجهه الأشحب!  
ألا تخجل من نفسك يا هابت حناشي؟؟ اذا كنت  تمتلك الشجاعة الكافية، صارح الرأي العام عن عبيد العصابة الذي كانوا يترددون على مكتبك أمثال الهارب أمين بلعزوق، ودحماني مراد، والعقيد سليم بلعزوق، والمتقاعد مختار مديوني، وما هي علاقتك بنعيمة دحماني؟؟؟ 
قل للرأي العام أنك كنت تتعامل مع أشخاص متورطين حتى النخاع في عمليات تبييض وتهريب الأموال إلى الخارج، وإستعمال النفوذ وابتزاز رجال الأعمال! 
كيف لك ان تدعي العفة، وأنت بوق العصابة التي عاثت في أرض الشهداء فسادا، ومازلت لحد الساعة تمارس نفس المهمة، متوددا لكل من ترى فيه النفوذ والسلطة والمال؟!! 
لماذا تهاجم شخصا، لم يسيء إليك يوما ولا تعرف عنه شيئا، ولم يكن قط متورطا لا من بعيد ولا من قريب في إختلاس مال الشعب، عكس أولئك الذين كانوا يترددون على مكتبك طلبا لخدمة خسيسة تمارسها بدناءة منقطعة النظير؟؟؟  
كيف تدعي أن يوسف بعجة هارب من العدالة الجزائرية، والحقيقة أنه في شهر جانفي الماضي  تم التحقيق معه من طرف المصالح الأمنية ولم يتم ابدا اتهامه، وفي 21 فيفري 2019، كان أول استدعاء له في قضية “مليكة تمام” ثم بعد ذلك تم استدعاءه مرة اخرى بعد 15 يوم من طرف قاضي التحقيق بالغرفة 1 بمحكمة بئر مراد رايس، واستمعوا له كشاهد ولم يتم سحب جواز السفر!  
ثم توجه مرتين للوكيل العام ببئر مراد رايس، بشكوى تأخر معالجة القضايا التي رفعها ضد كل من أمين بلعزوق، والعقيد سليم بلعزوق، ومختار مديوني! 
لو كانت له تهمة واحدة، كما تدعي يا هابت حناشي، ماكان ليغادر يوسف بعجة الجزائر يوم 24 مارس، ولو تم سحب جواز سفره، فكيف بالله عليك أن تدعي الكذب أمام الرأي العام، وليس لك أدنى دليل يثبت صحة ما تقول؟؟ 
ثم ماذا عنك يا من تدعي الوطنية، وانت خارق لقوانين الجمهورية فيما يخص حركة الأموال التي تتبع الشركة التي اسستها ببريطانيا المالكة لقناة الحياة، والتي تمتلك اسهمها لوحدك حسب الأدلة والبراهين المنشورة ادناه؟؟ 
هل يمكن لك أن تشرح لنا كيف تقوم بأداء رسوم الكراء الشهرية الخاصة بالساتل؟؟ ما هي الطريقة التي تتبعها لتحويل تلك الأموال التي تدفع بها تلك الرسوم، خصوصا وأن أداءها يكون بالعملة الصعبة وليس الدينار الجزائري؟؟ وماذا عن الأموال التي تضمن بها سداد رواتب العمال وكل ما تتطلبه قناة تلفزيونية؟؟ من أين تحصل على الأموال التي تغطي بها تلك المصاريف، ولا يوجد أي اشهار يمر عبر قناتك البئيسة؟؟ الا تعتبر ذلك أنه يذخل في خانة ممارسات الغش والتهرب الضريبي؟؟ 
يا هابت حناشي من بيته بالزجاج لا يرمي الناس بالحجارة، وأن الكذب حبل قصير، فإنتبه لنفسك، وحذاري من مواصلة لعبتك القذرة!!!

دحمان الدليمي

ملاحظة هامة:
معرض الصور يضم استدعاء رجل الأعمال يوسف بعجة من طرق قاضي التحقيق بمحكمة بئر مراد رايس كمشتكى منه في قضية رفعتها مليكة تمام، وصحيفة السوابق القضائية والتي تؤكد أنه لا توجد أية أحكام ضده، وشكوى رفعها يوسف بعجة ضد أمين بلعزوق، والأوراق الخاصة بشركة هابت حناشي البريطانية، فضلا عن صور التي تظهر مقر المكتب الذي قصده هابت حناشي لفتح شركته ببريطانيا!


شاهد أيضاً

عذرًا يا جلالة الملك لقد نَسوا!

يبدو أن جيل المحترمين قد إنتهى، ويبدو أيضا أن من يعرف القيمة التاريخية للمغرب، البلد …